بحث
  • Emy Jenbari

اقتباسات

انتهت اليوم نفس من نفسنا ورحنا الان خفافا نطير ونحلق تحت امطار تروي من عطش السنين ،ان السنين هنا اكتر مما يعد البشر والحقيقة ان شيب الطفولة قد نزع إلى شباب دائم

أخبرني هرقل واخيل ان الانسان نصف الاه وحتى الاه كامل ان عرف كيف يرتقي بنفسه في مدارج القوة الطاهرة

أخبرني جبران خليل جبران ان المهجر أمن وان الوطن فرد

وهده حواديت الليل

 

الحقيقة تظل حقيقة وان كانت كدبا اد ان الحقيقة نبعها الإيمان فمادمنا نرى واقعنا ونرسمه بعينها فهو لنا الأصل في ما نراه

تماما كاللغة العربية فالجميع الخيرية   حقائق تحتمل الصدق والكدب بحسب قائلها ومراته وكيف يرى واقعة او حدثا وكدا إلى أي مدا يريد ان يراه واقعا  


فنحن الحقيقة


 

أطول 15 يوما من نيسان

ايمان جنباري

عشت دهرا من العمر غير دات أخوة وانا ممتنة لدلك اد ان امي وابي نصباني ملكة على عرش اسرتي لسبب ما كنت اعرفه ولاسباب أخرى اجهلها

لكن مفضلتي كمنت في كوني بلاقلب فهد العضو الدي يساعد على الحياة لم يكن يوما لي فقد اراده القدر مختوما بحرف العين يدق بحرف الباء كبيرا على صدري ...

قصتي اني يوم حركت الهودج قوبلت بشيء من البرود والمطر فقررت عن وعي ان اسلم الروح لبارئها وادهب خصوصا بعد أن صار أعدائي يطلبون رضاه فالحياة ليست لي بعدداك


 

سنة مضت قبل أن يعانقه الأمل من جديد في غد بألوان أكتر بهجة والأصل في ذلك يد خفيت عالجت كسوره بخفي ألطافها دون سبب ....

نعلم الكتير مثلا عن طيف التوحد الذي كان يعانيه وتلك الدوائر الملونة التي كان يعشق التيهان فيها ولكن مالانعلمه هو طيف الاكتئاب والرغبة في الرحيل التي كادت تردي به قتيلا مرات

تلكم قصة مجد الأسدي شبيه الأسد وحبيب الصقر المتجدد ذلك الفاسي الذي ابتسم خلف دموعه وبكى خلف ابتسامته وهو في قصته الآن بين الوقوف والاستلقاء ...  

مشاهدة واحدة (١)٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل